وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات يترأس أشغال اليوم الثاني من فعاليات تجمع رؤساء جمعيات الجالية الصحراوية باوروبا.

وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات يترأس أشغال اليوم الثاني من فعاليات تجمع رؤساء جمعيات الجالية الصحراوية باوروبا.

ترأس عضو الأمانة الوطنية وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات الأخ المصطفى محمد عالي سيد البشير، رفقة مسؤول مركزية الجالية الصحراوية بأوروبا الأخ محمد لغظف عوة، ومسؤول قسم التأطير بأمانة التنظيم السياسي لجبهة البوليساريو الأخ عنداللا عبد الفتاح، نهار اليوم السبت أشغال اليوم الثاني من فعاليات تجمع رؤساء جمعيات الجالية الصحراوية بأوروبا، المقامة على مدار يومي الجمعة والسبت بمدينة سرقسطة كبرى مدن مقاطعة أراگون الإسبانية.

عضو الأمانة الوطنية وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات الأخ المصطفى محمد عالي سيد البشير، أبرز في كلمته الدور المحوري لجمعيات الجالية في تأطير وتنظيم أفراد الجالية بكل اماكن تواجدها، مؤكدا على دور الجاليات بالمهجر المحوري في معركة التحرير لخلق أوراق ضغط بالخارج لخدمة القضية الوطنية والتعريف بها داخل المجتمعات الأوروبية.

هذا وقد تمت مناقشة أساليب تفعيل دور الجالية للتفاعل بشكل إيجابي مع مرحلة حرب التحرير التي يخوضها الشعب الصحراوي منذ فجر 13 نوفمبر 2020، على ضوء تقرير قدمه مسؤول مركزية الجاليات بأوروبا للقاءات تواصلية جمعته بمختلف جمعيات الجالية الصحراوية بأوروبا طيلة شهر ديسمبر المنصرم، كما تم الإستماع لمقترحات الحاضرين ومناقشاتها لوضع تصور وتسطير برنامج عمل تنطلق منه جمعيات الجالية الصحراوية لدخول الموسم الجديد من خلال تفعيل دور الدبلوماسية الشعبية بالمهجر، للتعريف بالقضية الوطنية والتعريف بمعاناة الأسرى المدنيين الصحراويين داخل السجون المغربية، وتسليط الضوء على إنتهاكات حقوق الإنسان المرتكبة من طرف الإحتلال المغربي بالجزء المحتل من تراب الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، ووقف نهب الثروات الطبيعية الصحراوية من خلال حملات تشترك الجمعيات في تنظيمها وتأطيرها مع أفراد الجالية الصحراوية بالمجهر، في إطار برنامج تأطير الجالية الصحراوية والعمل بناءً على مخرجات وتوصيات التجمع خلال الفترة المقبلة.

تجدر الإشارة إلى أن اشغال التجمع إنطلقت يوم أمس الجمعة بحضور ممثلي جمعيات الجاليات الصحراوية بأوروبا، ويظهر التجمع حرص الدولة الصحراوية على نسج راوبط الإتصال بكل تواجدات الشعب الصحراوي وتأطيره لكسب كل التحديات التي تفرضها مرحلةحرب التحرير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *