وزارة الثقافة تدين الاعتداءات التي تطال الفنانين الصحراويين بالمدن المحتلة

وزارة الثقافة تدين الاعتداءات التي تطال الفنانين الصحراويين بالمدن المحتلة

 عبرت وزارة الثقافة الصحراوية عن إدانتها للاعتداءات التي يتعرض لها الفنانين الصحراويين بالمدن المحتلة من الصحراء الغربية والتي كان اخرها الاعتداء على الفنان هدي ماء العينين .

وعبرت الوزارة في بيان لها حصلت ” واص ” نسخة منه عن إدانتها الشديدة للاعتداءات المتكررة التي تطال المناضلين الصحراويين بالجزء المحتل من الصحراء الغربية والتي تستهدف التضييق على الحريات واسكات جميع الاصوات التي تعبر عن رفضها للاحتلال وتمسكها بالمطالبة بحق الشعب الصحراوي بالاستقلال .

وأضاف البيان أن الاعتداء على الفنان هدي ماء العينين وما يمثله هذا الفنان وموسيقاه المرتبطة ارتباطا وثيقاً بالاغنية الوطنية الثورية مما جعله عرضة للمضايقات والاعتداءات المتكررة لازلام وزبانية النظام الملكي في المغرب.

واعتبر البيان هذا الاعتداء انتهاكاً صارخاً لكل الاعراف والمواثيق ونظم حماية الإنسان والحريات والحق الثقافي للافراد والجماعات واستهدافا لكل مايمت بصلة للثقافة الصحراوية والتميز الثقافي لمجتمعنا ، ومحاولة ضرب قيمنا وموروثنا الثقافي من خلال استهداف حاملي هذا الإرث وادواته.  

وعبرت وزارة الثقافة الصحراوية عن تضامنها اللامشروط مع الفنانين في المدن المحتلة، محملة   الاحتلال مسؤولية سلامتهم.

ودعت الوزارة كل الاحرار من مثقفي العالم وفنانيه إلى العمل معاً لضمان حرية الفن والحفاظ على تميزه والوقوف بقوة ضد استهداف حاملي لواءه دون تمييز ومنع المحاولات المتكررة للاستلاب الثقافي ومحاولة محو الثقافة الصحراوية واستبدالها بأخرى دخيلة. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *