موريتانيا ترفض الاختيار بين دعم الانقلابيين والاصطفاف مع موقف “الإيكواس”

موريتانيا ترفض الاختيار بين دعم الانقلابيين والاصطفاف مع موقف “الإيكواس”

أكدت صحيفة “لوموند” الفرنسية في تقرير لها أن موريتانيا ترفض الاختيار بين دعم الانقلابيين والاصطفاف مع موقف “الإيكواس” مشيرةً إلى أنه بعد الانقلاب في النيجر شجبت نواكشوط لأول مرة في تاريخها الانقلاب في أول أيامه

وقالت الصحيفة إن موقف موريتانيا من انقلاب النيجر فاجأ المجتمع الدولي لأن هذه هي المرة الأولى التي تقف فيها موريتانيا موقف إدانة ،خصوصا أنها لم تتخذ موقفًا رسميًا بشأن مصير المالي إبراهيم بوبكر كيتا (الذي أطيح به في عام 2020) أو الغيني ألفا كوندي (في عام 2021) أو رئيس بوركينا فاسو مارك كريستيان كابوري (في عام 2022)

وجاء في تقرير لوموند أن موريتانيا هذه المرة اصدرت قرار إدانة من حيث المبدأ لأنها تمتلك الرقم القياسي في المنطقة في الانقلابات، وبأن الرئيس الموريتاني قد شارك بنفسه في الأخيرين في بلاده، في عامي 2005 و2008، قبل انتخابه ديمقراطيًا في عام 2019″.

eurosmedias

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *