جدد الرئيس الناميبي، هاكه كينكوب، دعوة بلاده إلى دعم حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره

جدد الرئيس الناميبي، هاكه كينكوب، دعوة بلاده إلى دعم حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره

أثناء مداخلت الرئيس الناميبي، هاكه كينكوب، اليوم، الأربعاء 20 سبتمبر، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ78.الرئيس الناميبي قال أن “ميثاق الأمم المتحدة يظل مصدرا هاما للإلهام، ويعكس قيم الدبلوماسية والتعايش السلمي المتفق عليها عموما.”ومن هذا المنطلق قال أن بلاده “الحق الذي يجسده الميثاق في تقرير المصير لجميع الشعوب أمرا أساسيا. وهذا ينطبق على شعب الصحراء الغربية. وفي حين تم التمسك بحقه في تقرير المصير، فإن شعب الصحراء الغربية لا يزال تحت الاحتلال.”هاكه كينكوب قال أثناء الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ78 “ونتذكر كيف دعم المغرب حقنا في تقرير المصير”، حيث استقلت ناميبيا عن جنوب إفريقيا، وأضاف كينكوب مخاطبا المغرب “وندعوه الآن إلى أن يفعل الشيء نفسه بالنسبة لشعب الصحراء الغربية.”الرئيس الناميبي، هاكه كينكوب، قال أن هذا ينطبق أيضا على الشعب الفلسطيني. وقال أن بلاده “ناميبيا سعيدة بقرار الجمعية العامة الرابعة عشرة تقديم طلب إلى محكمة العدل الدولية للحصول على رأي بشأن التبعات القانونية الناشئة عن انتهاك إسرائيل المستمر لحق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *