بوليفيا تؤكد تضامنها مع الشعب الصحراوي بمناسبة الذكرى الـ 48 لإعلان الجمهورية

بوليفيا تؤكد تضامنها مع الشعب الصحراوي بمناسبة الذكرى الـ 48 لإعلان الجمهورية

 حيا رئيس بوليفيا السيد لويس آرسي، يوم أمس، الشعب الصحراوي وحكومة الجمهورية الصحراوية، وذلك بمناسبة الذكرى الـ 48 لإعلان الجمهورية، بحسب ما افادت به وكالة برينسا لاتينا.

ونقل نائب وزير تسيير القنصليات والمؤسسات السيد فرناندو بيريز الرسالة إلى سفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في بوليفيا، أحمد سالم محمد أحمد، وذلك خلال حفل أقيم بمركز سيمون رودريغيز الثقافي، التابع للسفارة الفنزويلية، والذي حضره سفراء كل من كوبا، إيران، نيكاراغوا، فنزويلا، روسيا ومسؤولين دبلوماسيين من دول أخرى في أمريكا اللاتينية.

وأكد بيريز، في كلمته، متانة العلاقات الثنائية التي تربط بوليفيا بشعب وحكومة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، فضلا عن الالتزام الثابت لحكومة بوليفيا بمواصلة تعميق التعاون بين البلدين.

كما عبر السفير الصحراوي عن شكره للرئيس البوليفي لويس آرسي، مبرزا أن بوليفيا اعترفت بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في 14 ديسمبر 1982، ومنذ ذلك الحين حافظت الدولتان الشقيقتان على علاقات دبلوماسية ممتازة وواعدة.

وفي سياق متصل، شكر أحمد سالم محمد أحمد نظيره السفير الفنزويلي سيزار ترومبيز وكامل فريق العمل على دعمهم في تخليد هذا الحدث التاريخي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *