الدرك الجزائري يُطيح بشبكة دولية مختصة في تنظيم رحلات الإبحار السري

الدرك الجزائري يُطيح بشبكة دولية مختصة في تنظيم رحلات الإبحار السري

تمكنت فرقة تابعة للدرك الجزائري من تفكيك شبكة إجرامية دولية خطيرة مختصة في تنظيم وتدبير رحلات الإبحار السري بولاية وهران غربي البلاد.وحسب بيان صادر عن ذات المصالح فإن “العملية جاءت بفضل الاستغلال الأمثل لمعلومات أمنية مؤكدة مفادها وجود رعايا مغاربة مرشحين للهجرة غير الشرعية بأحد المساكن بقرية سيدي البشير بلدية بئر الجير، حيث يقوم صاحب المسكن بإستقبال المغاربة وإيوائهم، والتخطيط لنقلهم عبر قوارب الهجرة غير الشرعية إلى الضفة الأخرى”.وواصل البيان سرد تفاصيل العملية التي أسفرت عن توقيف 11 شخصا تتراوح أعمارهم بين 21 و 45 سنة بينهم 10 يحملون الجنسية المغربية: “على إثر ذلك تم إعداد خطة محكمة وبعد التنسيق مع وكيل الجمهورية لدى محكمة فلاوسن تم مداهمة المكان وتوقيف المعنيين وإقتيادهم إلى مقر الفرقة لمواصلة التحقيق”.كما تم حجز مبلغ مالي قدره 545 أورو و 390 درهم مغربي و10 جوازات سفر وهواتف نقالة.ووجهت للمعنيين تهما تتعلق بـ: الشروع في تهريب المهاجرين في إطار جماعة إجرامية منظمة، عدم التبليغ عن جناية تهريب المهاجرين في إطار جماعة إجرامية منظمة ومحاولة الهجرة الغير الشرعية عبر البحر وإيواء الأجانب بدون رخصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *